العودة   ::: مـنتدى قبيلـة الـدواسـر الـرسمي ::: > :::. أقسام ( دغــش الــبـطــي) الأدبـيـة .::: > :: قسم قصــه و قـصيــده ::

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-06-2016, 05:12 AM   #1
 
إحصائية العضو







المحيط بن هادي غير متصل

المحيط بن هادي is on a distinguished road


افتراضي قصة ( الركبــــــاء )

( الركــباء )
من أشهرالأبل في الجزيرة العربية وأجودها وأجملها وقد بلغ من جمالها أنها كانت توصف بالغزلان من زينها ، وكان يملكها صالح بن قهسان آل هندي اليامي من أهل نجران في أوائل القرن الماضي الهجري وقد حصل بينه وبين شيبان بن قويد تحدي عندما ذ ُكـرت لشــيبان بن قويد وأراد شـــيبان أن يأخذها وكان شـــيبان عندما تذكر له الأبل الزينه يغزي عليها ويأخذها مثل ماذكرت له أبل حموده بن معروف الصيعري وقال قصيدته المشهوره :
الهجن سيورها من الجود منشوده ... والكل منا ذلوله يلتفت فيــها
نرجي عليها نطرد هجمة حمـوده ... نقسم على ربعنا طيّب نواديها
لكن صالح بن قهسان قال ياشــــيبان أنتــم يامساعره ماتأخــــذون إلا أبل الضعيف الذي لايقدر على ردها فقال شيبان إذا أخذنا إبلك فردها إن أستطعت . فغزى شيبان على أبل صالح وأخذها في معركة العان المشهوره والعان هو جبل في نجران جرت المعركة عنده وسمي بإسم (عان شيبان ) نسبة لشيبان بن قويد ، وهذا المعركة نذكرها كما وصفها قايدها شيبان بن قويد عندما قال:
يوم شفنا البل ركوز في الأظله ... مانشدنا من الحياة ومالمماتي
هـــم جرينا عليها غــــارةٍ لـــه ... العقيد اللي فعــوله ماضياتي
أبن قهـسان خــــذينا فاطــــرٍله ... بين عـــان والصعيد البـيناتي
لحقنا يبغي فككها عــادةٍ لـــــه ... هم كســــرنا يديه الشــاطراتي
هم لحقونا هل البل فــــزعة له ... آل هندي المداغيش العصـاتي
هم حولنا لهم في الأرض سله ... هم نوخنا لــهم مــــــــردفاتي
كل فعل لـــه طرات في محله ... لاتلاقن الوجـيه المنكـــــراتي
من ضربنا طاح ماله من يشله ... في ثــــر البل مـيتٍ للحايماتي
هم قسمنا البل على قومٍ مهـله ... قسمنا التالي على ثر لــولاتي
وقد قال صالح بن قهسان في هذه الأبل ( الركباء) بعد ما فقدها في هذه معركة العان :
فاطري في الرجع كم لك من محله
ياوجـــودي ذي عهودك خالياتي
ياوجـــودي ماحضرت إلا المــذله
ربعٍ ذاخـــرين بالعــمارالغالياتي
لاتجي المشـــراف وأحذر يامسله
لاتجي المشــراف حولك نايفاتي
أخــــذروا من ضمرٍ كنهن الأهـله
فـــوقهن ربعٍ ينوســون العداتي

وقد رد عليه شيبان بن قويد فقال :
راكب لي زين الهساف دله ... يم ابن قهسان ردله الوصاتي
لالفيــــتوا صالح بالعلم قله ... فعلنا ذا من عصور مبطــياتي
وبعد كسب هذه الأبل العريقه وضع شيبان بن قويد وسمه عليها وهو ( الكاز والرقمه على الفخذ الأيسر) وتعزوا بها قائلاً ( رعى الركباء مترك ) لأن إسمه الحقيقي كان مترك أما شيبان فقد كان لقباً له ( إسم حركي ) غلب على إسمه الأول ـــ وقد ذاع صيت الركباء حتى أن كثير من الناس كان يتمناها ولكن شيبان بن قويد كان يتحدى من يجرؤ على استردادها أو من يحاول كسبها رغم انها ترعى لوحدها في القـفر الخالي وليس عندها أحد كأنه يقول هيبة المساعرة تكفي رعباً قائلاً :
اللي غـــــزا يمنا جعـــــله فداويــها
يــبـشر بشـلفا من الحدين مسنونه
ترعى صخاف الشول بزين مفاليها
نرعى بها القـــفرعن اللي يخلونه
وفي يوم من الأيام كان شيبان في أحد الأسواق لشراء مايحتاجه للغزو فقام أحد التجار وهو (شنيط) وأرسل أحد صبيانه ليسوم الركباء من شيبان فقال شيبان (رعى الركباء مترك )وكانت هي عزوة شيبان بن قويد ــ ياشنيط هذي الركباء ماجت إلا بالبارود وفي يوم مقرود ماهيب للبيع ياشنيط فأرتجل بيتين فقال :
يابنت شومي وخلي كل دلالي ... ياجعل داب الجبل ياكل عراقيبه
هـذا لعـناء طموح مالها والي ... عصت على شــوقها تقول ماليبه
وفي المغزا للجنوب مع الملك سعود بن عبد العزيز كانت الركباء


عند حسن ظن راعيها فقد كانت لها اليد الطولى في المعركة وبيضت الوجه وطافت شهرتها الأفاق فتذكر شيبان بن قويد الدلال شنيط وتذكر فعل الركباء فقال مفتخراً :
لي فاطـــــر نيها فيه الشـــحم واري
ركــــابها لابغى فــــج ينويــــبه
رحنا عليها ســـــمين وأنكفت عاري
في لازم الحاكم اللي جـت مكاتيبه
كم ليل غدرا عليها في الخلا ساري
لاعـــوَّد اللاش يبغي حرمة صحيبه
الهجن ماهيب لك يالبايع الشـــــاري
يكـــون منه ينــوس العـلم ويجيبه
كم وردت منهل عقب العرب صاري
عــاف جنــــابه ويبــاس معـاريبه
يازينها لاعفى داهــــــــومها الذاري
مع تخــتخ خالي جر العواء ذيــبه
وقال في الركباء أيضاً :
لي فاطرٍ قايد حبل الرجـــــاء فيها ... أبطلب الله عليها يصلح النيه
فاطر صبي على الفرجه مضريها ... يوم الردي قاعدٍ في بارد الفـيه

ومن شهرتها أن طلب سموالأمير سعود بن محمد من شيبان بن قويد منها خمس نوقات كهدية والأمير فهد بن محمد بن عبد الرحمن أمير منطقة القصيم سابقاً كذلك طلب منها نفس العدد وكان ذلك في أوائل التسعينيات الهجرية وقد رأى أحد رجال البادية بعض من هذه البل مع إبل الأمير سعود بن محمد فقال ويش هذه الغزلان .؟ كأنها الركباء اللي عند ابن قويد فقيل له هي من أبل بن قويد وقوله الغزلان مبالغة في الوصف من زينها لأن أرقابها كانت طويله ، وسلائل هذه الركباء موجوده حالياً عند الشــــيخ تركي بن شــيبان بن قويد وهو أصغر أبناء شـــــيبان بن قويد في وادي الدواســـــــــر .

 

 

 

 

    

رد مع اقتباس
قديم 26-03-2017, 12:43 PM   #2
 
إحصائية العضو







راشد المسعري غير متصل

راشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud ofراشد المسعري has much to be proud of


افتراضي رد: قصة ( الركبــــــاء )

الله يرحم العلم شيبان بن قويد
ولاهنت اخي الكريم على القصص بقصائدها الجميلة

 

 

 

 

    

رد مع اقتباس
قديم 27-03-2017, 01:36 PM   #3
 
إحصائية العضو








ساقان الدواسر غير متصل

ساقان الدواسر is on a distinguished road


افتراضي رد: قصة ( الركبــــــاء )

أخي الفاضل المحيط بن هادي يحفظه الله
قصة الركباء من القصص المشهورة
أبداع في السرد وتميز في العرض
نعم رحم الله علم من أعلام الدواسر
شيبان بن قويد
ورحم جميع المسلمين والمسلمات
فالقصة تاريخ جميل وقصائدها أجمل
بارك الله في طرحكم ومزيد من التقدم

 

 

 

 

 

 

التوقيع

ناصر بن عبدالرحمن آل ساقان بن خلف آل مانع آل عمارالدوسري

    

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


الساعة الآن 08:58 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
---