العودة   ::: مـنتدى قبيلـة الـدواسـر الـرسمي ::: > :::. الأقســــام الـتـاريـخـيـــة .::: > :: القسم الـتاريخــي الــعام ::

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-03-2017, 03:08 PM   #1
 
إحصائية العضو








ساقان الدواسر غير متصل

ساقان الدواسر is on a distinguished road


:t-t-5-: أقر عن نسب الازد وأفتخر انك منهم

أقـــرء نـسـب ألأزد وأفــتــخر انــك مـنـهم .
بسمـ اللـه الــرحـمـن الـرحيمـ
الحمد لله واصلاة على اشرف ألأنبياء والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلمـ. وبعد ...

موضوعي عن نسب ألأزد الذي ينتسب الية أهم القبائل ألأزديه وأعرقها .

الازديون

الأزد بلغوا من المجد قمته، ومن الشرف ذروته، حفظ التاريخ ذكرهم ، ودون مجدهم ،فهم أصحاب الجنتين في مملكة سبأ، وهم سادة العرب وملوكها بعد نزوحهم من اليمن وتفرقهم في أرجاء الجزيرة العربية. وبعد البعثة النبوية كان لهم في الإسلام بادرة عظيمة ومنـزلة شريفة، إذ هم أول القبائل العربية إيمانًا بمحمد صلى الله عليه وسلم وتصديقا برسالته، فآووه في أرضهم، ونصروه بأموالهم وأنفسهم. وهم في الفتوحات الإسلامية أصحاب مواقف مشرفة في رفع راية التوحيد ونشر الإسلام في أصقاع الأرض، ثم كان منهم العلماء والشعراء الذين أثروا الثقـافة العربية والإسلامية. وعُرف الأزد بالفصاحة، فكانوا من أفصح الناس لسانًا، وأعذبهم بيانًا، اعتُمد على لغاتهم في أخذ اللسان العربي، وظهر أثرها الواضح في ألفاظ القرآن الكريم وقراءاته، وأحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم ، وما أثر عنهم من أقوال وأشعار وأمثال. كما كانت لغاتهم من مصادر الاحتجاج اللغويّ والنحويّ عند علماء العربية وغيرهم.
من هم الأزد ؟؟

وتنتسب قبائل الأزد جميعًا إلى الأزْد بن الغوث بن نَبْتٍ بن مالك بن زيد بن كَهْلان بن سبأ بن يَشْجُب بن يَعْرُب بن قحطان والأزد لقبه، واسمه دِراء بوزن (فِعَال)، والأزْد والأسْد لغتان، والأخيرة أفصح، إلا أن الأولى أكثر .
قال ابن دريد:"اشتقاق الأسْد من قولهم: أسِدَ الرجل يأسَدُ أسْدًا، إذا تشبّه بالأسد".
وكان للأزد سبعة أولاد تفرعت عنهم جميع قبائل الأزد، وهم: مازن، ونصر، والهنو، وعبد اللَّه، وعمرو، وقُدار، والأهْيُوب .

يذكر النسابون أن القبائل التي تنتسب إلى الأزد افترقت على نحو ست وعشرين قبيلة، وهي: قبائل بنو شهر و بنو عمر و بنو الأحمر و بنوالاسمر و زهران وغامد ، والدواسر ، و جَفْنَة، وغسّان، والأوس والخزرج، وخُزاعة، ، و غامد ،و مازن، و بارق ، و ألمع، و بلقرن و، والعَتيك ، وراسب، ووالِبَة، وثُمَآلة، ولِهْب، ودُهمان، والحدّان، وشَكْر، وعَكّ، وفَهْم، والجَهاضم، والأشاقر، والقَسامل،. وهناك من يقسمهم على هذا الأساس . قال ياقوت : الأزد تنقسم إلى أربعة أقسام : أزد شنوءة ، وأزد السراة ، وأزد عمان ، غسان ، ولذلك قال كثير النجاشي :
فإني كذي رجلين رجل صحيحة *** وأخرى بها ريب من الحدثان
فأما التي صحت فأزد شنوءة *** وأما التي شّلت فأزد عمـانأزد شنوءة
أزد شنوءة: وهم أبناء كعب بن عبد الله بن مالك بن نصر ين الأزد
فما أنتم بالأزد أزد شنوءة *** ولا من بني كعب بن عمرو بن عامر
وشنوءة بالهمز، وشنوّة بتشديد الواو من غير همز، من الشنآن، وهو التباغض، قال ابن دريد: "وبه سمي أبو هذا الحي من الأزد" .وقال أبو عبيد: الشنوءة: الذي يتقزز من الشيء، وبه سمي أزد شنوءة .

وقال الخفاجي: سموا بهذا "لعلو نسبهم وحسن أفعالهم، من قولهم: رجل شنوءة، أي طاهر النسب ذو مروءة" .
وقال ياقوت: "شنوءة... مخلاف باليمن، بينها وبين صنعاء اثنان وأربعون فرسخًا، تنسب إليها قبائل من الأزد يقال لهم: أزد شنوءة".
ولكن اختلف المتقدمون في معنى ( شنوءة)
1- فيقول ابن هشام : شنوءة هو عبدالله بن كعب بن عبدالله بن مالك بن نصر بن الأسد .
ويقول في معجم البلدان : هم بنو كعب بن الحارث بن كعب بن عبد الله بن مالك بن نصر بن الأزد .
2- ويقول في موضع آخر : وسارت قبائل نصر بن الأزد - ومنهم غامد و دوس زهران وبارق - نحو تهامة فأقاموا بها ، وشنأوا قومهم .

4- وفي " عجالة النسب " : أزد شنوءة اسمه الحارث - وقيل عبدالله - ابن كعب بن عبدالله بن مالك بن نصر بن الأزد وهو الذي ولد هذه البطون والقبائل من غامد ودوس ونصر وماسخة وغيرهم .
وفي الاشتقاق : أم قصي بن كلاب هي فاطمة بنت سعد بن سيل من أزد شنوءة ، وسعد بن سيل من نصر بن زهران .
تفرق الأزد وخروجهم من مأرب
كانت مأرب وما حولها من أرض اليمن الموطن القديم للأزد، حيث كانوا يعيشون في رغد من العيش على ضفاف وادي سد مأرب الشهير، وقد وصف المسعودي أرضهم فقال: "كانت من أخصب أرض اليمن، وأثراها، وأغدقها، وأكثرها جنانًا وغيطانًا، وأفسحها مروجًا، مع بنيان حسن، وشجر مصفوف، ومساكب للماء متكاثفة، وأنهار وأزهار متفرقة" حتى قيل: إن المرأة كانت تخرج وعلى رأسها مكتل، وتسير بين الشجر، فيمتلئ من أنواع الفواكه من غير أن تمسها بيدها ولم يكن بأرضهم بعوض ولا ذباب ولا براغيث ولا عقارب ولا حيّات ولا هوام ، فكانت كما قال اللَّه تعالى:

{لَقَدْ كَانَ لِسَبَأٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَنْ يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِنْ رِزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ}
ولكنهم كفروا بأنعم اللَّه، وأعرضوا عن اتباع رسله، وعبدوا الشمس والكواكب ، فعاقبهم اللَّه بسيل العرم، فخرّب سدهم، وأتى على أموالهم وزروعهم وبيوتهم فدمرها، كما قال القرآن:
{فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ}
وقد تفرقوا بعد خراب السّد في البلاد مزقًا، كما قال اللَّه عنهم:
{فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا وَظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآياتٍ لِكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ} .


وضرب العرب بتفرقهم الأمثال، فقالوا:
"تفرقوا أيدي سبأ، وذهبوا أيادي سبأ" .
تاريخ خروجهم
يرى أكثر المؤرخين أن نزوح الأزد عن مأرب كان قبيل انهيار السد بزمن قليل في عهد عمرو بن عامر بن حارثة بن امرئ القيس بن ثعلبة بن مازن نحو سنة 115 قبل الميلاد، على إثر علامات ظهرت لهم تنذر بخرابه. ومن المؤرخين من يرى أنهم نزحوا جميعًا عن مأرب في عهد عمرو المذكور بعد خراب السد، وغرق جناتهم، وذهاب أشجارهم، وإبدالهم خمطًا وأثلاً وشيئًا من سدر قليل . ويشكك الشيخ حمد الجاسر في تحديد رحيل الأزد من اليمن بخراب السد، فيقول: "وانتقال تلك القبائل - أو جلها - من اليمن أمر معقول ومقبول، ولكن كونها انتقلت إثر خراب السد أمر مشكوك فيه، ذلك أن المتقدمين يؤرخون حادثة الخراب بأنها في عصر الملك الفارسي دارا بن بهمن، ودارا هذا هو الذي غزاه الإسكندر الكبير في منتصف القرن الرابع قبل الميلاد، والأدلة التاريخية والنقوش التي عثر عليها في أمكنة كثيرة في جنوب الجزيرة وشمالها، وفي أمكنة أخرى خارجها، تدل على انتشار كثير من تلك القبائل التي ورد ذكرها خارج اليمن قبل سيل العرم، وليس من المعقول أيضًا أن تلك الرقعة الصغيرة من الأرض، وهي مأرب تتسع لعدد كبير من السكان يتكون من عدد من القبائل. والأمر الذي لا ريب فيه أن انتقال تلك القبائل كان في فترات متفرقة، وفي أزمان متباعـدة، فعندما تضيق البلاد بسكانها ينتقل قسم منهم بحثًا عن بلاد تلائم حياتهم" .
[عدل] أحاديث عن الرسول - صلى الله عليه وسلم - عن الأزد


• روى الترمذي في سننه عن أنس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الأزد أسد الله في الأرض، يريد الناس أن يضعوهم، ويأبى الله إلا أن يرفعهم، وليأتين على الناس زمان يقول الرجل: يا ليت أبي كان أزديا ، يا ليت أمي كانت أزدية .
• حدثنا زيد بن أبي الزرقا، بإسناد عن أبي هريرة، قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "نعم القوم الأزد طيبة أفواههم فخرة أبدانهم تقية قلوبهم" .
• وبإسناد عن أبي قلابة قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "الأزد لا يخيبون ولا يعلون، هم مني وأنا منهم، من لم يكن له أصل بالعرب فليلحق بالأزد، فإنهم أصل العرب".
• حدثنا ‏ ‏إبراهيم بن يعقوب ‏ ‏وغير واحد ‏ ‏قالوا حدثنا ‏ ‏وهب بن جرير ‏ ‏حدثنا ‏ ‏أبي ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏عبد الله بن ملاذ ‏ ‏يحدث عن ‏ ‏نمير بن أوس ‏ ‏عن ‏ ‏مالك بن مسروح ‏ ‏عن ‏ ‏عامر بن أبي عامر الأشعري ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏قال ‏ قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم : (( ‏نعم الحي ‏ ‏الأسد ‏ ‏والأشعريون ‏ ‏لا يفرون في القتال ولا ‏ ‏يغلون ‏ ‏هم مني وأنا منهم ))
• قال صلى الله عليه وسلم : (( أتتكم الأزد أحسن الناس وجوها وأعذبها أفواها وأصدقها لقاء )) ‏طب - عن عبد الرحمن‏ ‏‏.‏
• قال صلى الله عليه وسلم ( الأزد مني وأنا منهم، أغضب لهم إذا غضبوا وأرضى لهم إذا رضوا‏)) ‏‏أبو نعيم، طب - عن بشر بن عصمة - ويقال‏:‏ ابن عطية - الليثي .‏
• قال صلى الله عليه وسلم : (( مرحبا بالأزد أحسن الناس وجوها وأشجعهم قلوبا وأطيبهم أفواها وأعظمهم أمانة‏!‏ شعاركم يا مبرور‏ )) ‏عد عن ابن عباس‏ ‏‏.‏
• قال صلى الله عليه وسلم : (( مرحبا بكم أحسن الناس وجوها وأصدقه لقاء وأطيبه كلاما وأعظمه أمانة‏!‏ أنتم مني وأنا منكم‏.‏ )) ‏ابن سعد - عن منير بن عبد الله الأزدي‏ .‏
• ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم: ‏ ‏" الملك في ‏ ‏قريش ‏ ‏والقضاء في ‏ ‏الأنصار ‏ ‏والأذان في ‏ ‏الحبشة ‏ ‏والأمانة في ‏ ‏الأزد"
• ‏حدثنا ‏ ‏عبد القدوس بن محمد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏محمد بن كثير العبدي البصري ‏ ‏حدثنا ‏ ‏مهدي بن ميمون ‏ ‏حدثني ‏ ‏غيلان بن جرير ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏يقول: " ‏إن لم نكن من ‏‏ الأزد ‏ ‏فلسنا من الناس "
• قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اين اصحابي الذي هم مني وانا منهم وادخل الجنه ويدخلون معي؟ قالها ثلاثا ، فقلنا يارسول الله اخبرنا من هم اصحابك؟ قال هم اهل اليمن المطروحون في الارض ،المدفوعون عن ابواب السلاطين ، يموت احدهم وحاجته في صدره لم يفضها.
• وصف لموسى عليه السلام:
قال عليه الصلاة والسلام: (... ثم أصعدني إلى السماء السادسة ، فإذا فيها رجل آدم طويل أقنى ، كأنه من رجال شنوءة ؛ فقلت له : من هذا يا جبريل ؟ قال : هذا أخوك موسى بن عمران ... )


من صحابة الأزد
• عمران بن حصين وهو من خزاعة .
• أم المؤمنين جويرية بنت الحارث الخزاعيه ا .
• أم معبد خير من وصف الرسول صلى الله عليه وسلم من خزاعة ا .
• معبد بن أكثم وهو من خزاعة .
• أبو هريرة وهو من دوس من زهران .
• أم أبان وهي من دوس من زهران زوجة ذو النورين ا .
• أم شريك وهي من دوس من زهران زوجة الرسول صلى الله عليه وسلم .
• سعد بن عبادة وهو سيد الخزرج .
• أنس بن مالك وهو من الخزرج .
• عبد الله بن رواحة وهو من الخزرج .
• عبادة بن الصامت وهو من الخزرج .
• أبو ظبيان الأعرج وهو من غامد .
• أسعد بن زرارة وهو من الخزرج .
• أبو سعيد الخدري وهو من الخزرج .
• معاذ بن جبل .
• البراء بن مالك وهو من الخزرج .
• أبو أيوب الأنصاري .
• الحكم بن المغفل وهو من غامد .
• جندب بن كعب وهو من غامد .
• أبو الأزور الأحمري.
• الحارث بن عبد الله وهو من دوس من زهران .
• جندب بن عمرو وهو من دوس من زهران .
• أسيد بن حضير وهو من سادة الأوس في الجاهلية .
• البراء بن مالك وهو من الخزرج .
• سفيان بن عوف وهو من غامد .
• الطفيل بن عمرو من سادة دوس من زهران .
• جندب بن زهير وهو من غامد .
• مخنف بن سليم وهو من غامد وهو زعيم الأزد في الكوفة .
• زهير بن سليم وهو من غامد .
• عروة البارقي وهو من بارق .
• اهبان بن عياذ وهو من خزاعة وهو الذي كلمه الذئب .
• بديل بن ورقاء وهو من خزاعة .
• ذو الشمالين وهو من خزاعة .
علماء أزديون
• المبرد العالم النحوي .
• نعيم بن حماد شيخ البخاري .
• العالم العربي الشهير جابر بن حيان
• الفلكي و عالم الرياضيات ابن البناء المراكشي
• ابن دريد
• الخليل بن أحمد الفراهيدي من قبيلة فراهيد أحد قبائل زهران .
• الإمام أحمد بن نصر الخزاعي
• العلامة الكبير والمفتي الخبير الشيخ الشهير أبو محمد عبدالله بن محمد بن بركة السليمي الازدي من بني سليمة أحد قبائل زهران
ومنهم صاحب لسان العرب ابن منظور الأنصاري== مصادر ==
• الإصابة في تمييز الصحابة للحافظ ابن حجر العسقلاني .
• أسد الغابة في معرفة الصحابة لابن الأثير .
• نسب معد واليمن الكبير لابن الكلبي .
• تاريخ الرسل والملوك للطبري .
• الكامل في التاريخ لابن الأثير .


ولا ننسى قصيدة على بن أبي طالب كرم الله وجهه وقد نشرتها سابقا وهي في مدح الأزد:
الأزد سـيـفـي عـلــى الأعـــداء كـلـهــمُ
وسيـف أحمـد مــن دانــت لــه الـعـربُ
2 قــوم إذا فـاجـأوا أبـلــوا، وإن غـلـبـوا
لا يحجـمـون، ولا يــدرون مــا الـهـربُ
3 قـــومٌ لَبُـوسُـهُـمُ.. فـــي كـــل مُـعْـتَــرَكٍ
بِــيــضٌ رِقَــــاقٌ، وداوُودِيــــةٌ سُــلُـــبُ
4 البـيـضُ فــوق رؤوسٍ تحـتـهـا الـيَـلَـبُ
وفـي الأنـامـل سُـمْـرُ الـخَـطِّ والقُـضُـبُ
5 وأيُّ يـــومٍ مـــن الأيـــامِ لــيــس لــهــمْ
فيهِ.. مـن الفعـلِ مـا مـن دونـه العجـبُ
6 الأزدُ أزْيَــدُ مـــن يـمـشـي عـلــى قـــدمٍ
فـضـلاً، وأعـلاهـمُ.. قـــدرًا إذا رَكِـبُــوا
7 والأوسُ والخـزرجُ القـومُ الـذيـن بـهـمْ
آوَوا فأعـطَـوا (...) فــوق مــا وُهِـبُـوا
8 يــا معـشـرَ الأزدِ، أنـتـم معـشـرٌ أُنُـــفٌ
لا يضْعُـفُـون إذا مــا اشـتــدت الـحِـقَـبُ
9 وفَّـيْـتُــمُ.. ووفــــاء الـعـهــد شيـمـتـكـمْ
ولـــمْ يـخـالـط قـديـمًـا صـدقـكـمْ كــــذبُ
10 إذا غضبـتـمْ يـهـاب الـخـلـقُ سطـوتـكـم
وقــد يـهـون علـيـكـمْ مـنـهـم الـغـضـبُ
11 يــا معـشـر الأزد، إنــي مــن جميـعـكـمُ
راضٍ، وأنتـمْ رؤوس الأمـر، لا الذنـبُ
12 لــن يَـيْـأس الأزدُ مـــن رَوْحٍ ومـغـفـرةٍ
والله يَكْـلأُهـم مــن حـيـث مـــا ذهـبُــوا
13 طِبْـتُـم حديـثًـأ كـمـا قـــد طـــاب أوَّلُـكــم
والشـوكُ لا يُجتنَـى مـن فرعـه العِـنَـبُ
14 والأزد جرثـومـةٌ، إن سُوبِـقُـوا سَبَـقُـوا
أو فُوخِرُوا فَخَـروا، أو غُولِبُـوا غَلَبُـوا
15 أو كُوثِرُوا كَثرُوا، أو صُوبِرُوا صَبَـرُوا
أو سُوهِمُوا سَهَمُوا، أو سُولِبُوا سَلَبُوا
16 صَـفَــوا، فأصْـفَـاهُـمُ الـبــاري وِلايَـتَــه
فـلـم يـشـب صَـفْـوَهـمْ لـهــوٌ ولا لـعــبُ
17 مـن حُسْـنِ أخلاقهـمْ طابـتْ مجالسـهـمْ
لا الجهلُ يَعْرُوهمُ.. فيهـا، ولا الصخـبُ
18 الغيـثُ مــا روضــوا مــن دون نائِلِـهِـمْ
والأُسْــدُ تَرْهَـبُـهُـمْ يـومًــا إذا غـضـبُـوا
19 أنْـــدى الأنـــامِ أكُـفّــاً حـيــن تَـسْـألُـهـمْ
وأرْبَِـط ُ النـاسِ جأشًـا إنْ هُــمُ.. نُـدِبُـوا
20 فالله يجـزيـهـمُ.. عـمّــا أتَـــوْا وحَــبَــوْا
بـه الرسـولَ، ومـا مـن صالـحٍ كَسَـبُـوا .

هــذا مــا أردت أن أطــــرحــه فـي مــوضــوعــي وأعــتــذر عــن ألأطــالــة ومـهــماا كــتــبــت عــن قـــبـــائــل ألأزد فـلــن اوفــيــــهاا حــقــها.

 

 

 

 

 

 

التوقيع

ناصر بن عبدالرحمن آل ساقان بن خلف آل مانع آل عمارالدوسري

    

رد مع اقتباس
قديم 20-07-2017, 12:28 PM   #2
 
إحصائية العضو







نآصر البدراني غير متصل

نآصر البدراني is on a distinguished road


افتراضي رد: أقر عن نسب الازد وأفتخر انك منهم




مشكور يابن خلف وبيض الله وجهك على النقل التاريخي

وعلى مواضيعك القيّمه وعساك على القوه يا كحيلان ..

 

 

 

 

 

 

التوقيع




استغفر الله لي ولوالدي وللمسلمين والمسلمات


المؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات


    

رد مع اقتباس
قديم 25-07-2017, 02:36 PM   #3
 
إحصائية العضو








ساقان الدواسر غير متصل

ساقان الدواسر is on a distinguished road


افتراضي رد: أقر عن نسب الازد وأفتخر انك منهم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نآصر البدراني مشاهدة المشاركة



مشكور يابن خلف وبيض الله وجهك على النقل التاريخي

وعلى مواضيعك القيّمه وعساك على القوه يا كحيلان ..

أخي الغالي العزيزومشرفنا المبدع : ناصر البدراني يحفظه الله
تحيه تقدير وأعتزاز لقدركم الرفيع نعم لمروركم بصمه وأنتم أهل لها .
أعتذر من مقامكم لعدم سرعه الرد ويشهد الله أننا نكن لكم كل حب وتقدير ولجميع أخواننا الكرام .
أثرائكم له تقدير لكل من عرف ويعرف من هو ناصر البدراني علم غني عن التعريف اوكرر الشكر وتقدير لشخصكم الكريم فتعريجكم على مصفحي المتواضع يزيدنى شرف مقامكم العالي والغالي رفع الله قدركم
تقبل كل حب وتقدير أبو صقر

 

 

 

 

 

 

التوقيع

ناصر بن عبدالرحمن آل ساقان بن خلف آل مانع آل عمارالدوسري

    

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 6 ( الأعضاء 0 والزوار 6)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أحداث تاريخ محمد بن عبدالله الفاخري ساقان الدواسر :: القسم الـتاريخــي الــعام :: 0 04-03-2017 01:47 AM
اللقاء التاريخي مع الامير / راشد بن رشيدان الهواملة ابو زيد الغييثي :: قسم تاريـخ قــبـيـلة الــدواسـر :: 23 03-02-2011 08:33 PM

 


الساعة الآن 08:25 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
---